من نحن

موقع صوت السودان هو موقع للتعاون الشعبي لتوثيق أحداث وملاحم الثورة السودانية والانتهاكات في حق المواطنيين السودانيين

مدخل تاريخي…

ساهم إنسان السودان مساهمة كبيرة في تاريخ البشرية منذ أقدم العصور فقد شيد حضارة عريقة تقف آثارها شاهداً على عظمته وريادته. وقامت على أرضه أعظم حضارات العالم القديم ونحت أجدادنا العظماء على جدار التاريخ أروع تذكار. وتصدى أهل السودان لمقاومة الحكم العثماني في أول ثورة شعبية جماهيرية شهدتها أفريقيا والوطن العربي. كما قدم السودانيون في نهاية الثورة المهدية أفضل مشاهد الشجاعة والبسالة والتضحية في ملحمة كرري الشهيرة وقد شهد الغزاة ببسالة السودانيين حين قال قائدهم (لقد ابدناهم ولكننا لم نهزمهم) وتجلت شجاعة السودانيين و رفضهم الظلم و الضيم والاستبداد في حركات المقاومة و الثورات التي انتظمت كل أرجاء السودان مناهضة الاحتلال البريطاني حتى نال السودان استقلاله.

لذلك لم يكن غريباً أن يزخر تاريخنا الحديث والمعاصر بعدد من الثورات الرافضة للظلم والاستبداد فكانت ثورة أكتوبر 1964م التي أنهت الحكم العسكري الأول و ثورة أبريل 1985م التي أطاحت بالحكم العسكري الثاني مما أدى لتسمية الشعب السوداني بالشعب المعلم قاهر الطغاة.

مقدمة:

شهدت الفترة من منتصف ديسمبر ٢٠١٨ وحتى الآن ثورة جماهيرية متصلة عمت كل مدن وقرى السودان بل وتجاوزت السودان إلى كل دول العالم لتصبح الثورة السودانية أول ثورة عالمية لم يسبق لها مثيل في تاريخ البشرية على الإطلاق بشهادة العديد من الجهات داخل وخارج السودان حيث التزمت طيلة هذه الفترة بالسلمية رغم العنف المفرط الذي قابلتها به الحكومة.

انتجت هذه الثورة كماً هائلاً من الأحداث والمعلومات والشعارات المنتشرة على نحو واسع على صفحات الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي و الإنترنت ونشرات وبرامج الإذاعات والقنوات الفضائية وعلى جدران الحوائط وعلى الطرقات ، وفي صدور الذين شاركوا فيها من الطرفين الثوار وجماهير الشعب السوداني داخل وخارج السودان خاصة الشباب من جهة والحكومة بأجهزتها و فصائلها ومستوياتها المختلفة وحزبها الحاكم من جهة اخرى.

النشأة والتأسيس

بدأت فكرة رصد وتوثيق احداث الثورة مع انطلاقة مواكب نهاية شهر ديسمبر 2108. ثم توقفت المبادرة لبعض الوقت لتسارع الاحداث. تم تفعيل فكرة توثيق الاحداث مع الانقلاب العسكري وحيث ان لدينا رصيدا ومخزنا للأحداث الخاصة بالثورة فيجري تنقيحها واضافتها تباعات لتوثيق جميع مراحل الثورة. وسيجري العمل على تكوين فريق عمل وبناء منصة شاملة لضمان استمرارية التوثيق.

الأهمية

حتى لا تضيع معلومات هذه الثورة العظيمة وتتعرض للتحريف والتزييف والاندثار كما حدث لثورتي اكتوبر ١٩٦٤م وابريل ١٩٨٥م

يحتّم علينا واجبنا الوطني والمهني أن نطّلع بمسؤوليتنا تجاه توثيق أحداث هذه الثورة.

الأهداف:

من الأهداف التي قامت من أجلها المنصة

  1. تخليد شهداء الثورة والمفقودين
  2. رصد روايات الجرحى والمعتقلين.
  3. تحويل المعلومات المتوفرة عن كل مراحل الثورة الى دراسات علمية منهجية تكون مصدراً اولياً لتاريخ هذه الفترة المهمة من تاريخ السودان الحديث
  4. والمعاصر.
  5. السعي لرصد وكتابة الأحداث التي لم تنشر من خلال المقابلات الشخصية.
  6. جمع المعلومات وترتيبها وتصنيفها وتحليلها وإصدارها في موسوعات ورقية وإلكترونية.
  7. حفظ هذا التاريخ الناصع لتطلع عليه الأجيال القادمة.6. تقديم تجربتنا للشعوب الأخرى لأنها تجربة تستحق الاحتفاء والاقتداء بها.

الوسائل..

يتم تنفيذ برامج المنصة عبر مجموعة مركزية ومجموعات اخرى بولايات السودان المختلفة لتغطي كل المدن والقرى السودانية ومجموعات اخرى بكل دول العالم قدر المستطاع تقوم بإعداد وتنفيذ الخطط اللازمة للتوثيق كل مجموعة حسب مقتضيات ومعطيات واقعها.

الشراكة والتعاون..

إن المشاركة في أنشطة المنصة المختلفة مفتوحة لكل السودانيين بمختلف فئاتهم العمرية وتخصصاتهم المهنية. كما يمكن أن تنفذ المنصة برامجها بالتعاون مع الجامعات والمراكز البحثية والهيئات والمؤسسات العامة والخاصة ومع منظمات المجتمع المدني وصناع الثورة من الشباب ولجان المقاومة.